مايك تايلور يسمي هذه الصورة بشفق ضوء القمر الثاني.

كما هو معلوم ان الشفق هو مزيج من الألوان الخلابة التي تتشكل على القطبين الشمالي والجنوبي للكرة الأرضية، ولكن لماذا يحدث؟؟
ان من فوائد المجال المغناطيسي للارض هو حماية كوكبنا من الرياح الشمسية التي تضرب المجال على شكل جسيمات مشحونة. ومع ذلك، فإن المجال المغناطيسي للأرض يكون ضعيف في القطبين، وبالتالي بعض الجسيمات تدخل الغلاف الجوي للأرض وتتصادم مع ذرات وجزيئات الغاز هناك.
فعلى الرغم من ان الشمس تبعد عن كوكبنا 93 مليون ميل، ولكن آثارها تمتد إلى ما هو أبعد من سطحها المرئي، حيث ترسل العواصف العظيمة على الشمس زوابع من الجسيمات الشمسية المشحونة التي تتدفق عبر الفضاء، فإذا كانت الأرض في مسار تيار الجسيمات، فإنها تتفاعل مع المجال المغناطيسي والغلاف الجوي لكوكبنا.
وعندما تضرب تلك الجسيمات المشحونة من الشمس الذرات والجزيئات في الغلاف الجوي للأرض، فإنها تثير تلك الذرات(تؤدي الى تهيج الذرات)، مما يؤدي الى جعلها مضيئة.
ماذا يعني أن تثار الذرة (متيهجة)؟
تتكون الذرات من نواة مركزية وسحابة من الإلكترونات تدور حولها في مدار (مسارات)، عندما تصتدم الجسيمات المشحونة من الشمس في ذرات الغلاف الجوي للأرض، تنتقل إلكترونات تلك الذرات إلى مدارات ذات طاقة أعلى، بعيدا عن النواة. ثم عندما يعود الإلكترون مرة أخرى إلى المدار المنخفض الطاقة، فإنه يطلق جسيمات من الضوء (فوتونات).
ان ماذا يحدث في الشفق هو امر مشابه لما يحدث في أضواء النيون التي نراها في العديد من العلامات التجارية، حيث تستخدم الكهرباء لإثارة الذرات في غاز النيون داخل أنابيب زجاجية من علامة النيون، وهذا السبب هو الذي يجعل هذه العلامات تعطي ألوانها الرائعة. الشفق القطبي يعمل وفق نفس المبدأ ولكن على نطاق أوسع بكثير.
لقد كانت الألوان في الشفق مصدرا لغز في التاريخ البشري. ولكن العلم الان يقول أن الغازات المختلفة في الغلاف الجوي للأرض تعطي ألوانا مختلفة عندما تكون مثارة. فمثلا الأوكسجين يعطي اللون الأخضر للشفق، بينما يسبب النيتروجين الألوان الزرقاء أو الحمراء الارجوانية.

المصدر: 1 2

Facebook Comments

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You may also like

تقنية جديدة لحماية رواد الفضاء من خطر الاشعاع

يعتبر التعرض للإشعاع في الفضاء من اشد المعرقلات