يتساءل الكثيرون عن سبب الشعور بالنعاس عند شرب القهوة عند البعض !!

الجواب:

لكل قاعدة استثناء “وقد رأيت هذا بنفسي”
تعتمد استجابة الجسم على المواد المنبهة والمخدرة على كمية المستقبلات في داخل جسم الإنسان للمواد الفعالة لهذه المادة المنبهة أو المخدرة ، ومن ثم عندما يكون عدد هذه المستقبلات قليل تكون استجابة الشخص لهذه المادة المنبهة مثل القهوة قليلة والعكس صحيح عندما يكون عدد المستقبلات للمواد الفعالة في القهوة مثل الكافئين كثيرا تكون كمية قليلة من القهوة كفيلة بأن تسبب تنبيها كبيرا ، فهذا من عظمة خلق الله ، فكما خُلق شخص طويل وآخر قصير ، خُلق الإنسان عنده عدد المستقبلات لمادة معينة كثيرة وآخر عنده عدد المستقبلات لنفس المادة المنبهة قليل جدا.

هذا من ناحية تنوع خلق الله عند الأفراد المختلفين ، ولكن عند الشخص الواحد يمكن أن نقول أنه عند الإفراط في تناول مادة مخدرة أو منبهة يقوم الجسم بعمل آلية دفاع تلقائية ليقلل من تأثير هذه المادة على الجسم ، وذلك بتقليل عدد المستقبلات للمواد الفعالة في هذه المادة على جدار الخلايا مما يجعل أثر هذه المادة أقل وأضعف كلما زاد هذا الشخص الجرعة المستخدمة من القهوة أو الشاي أو المادة المخدرة وهذا يعرف طبيا باسم التحمل tolerence ، ولعلنا نلاحظ هذا مع الناس الذين يفرطون في تناول القهوة والشاي إذ يفقد هذين المشروبين كثير من تأثيراتهما على هذا الشخص المفرط في شربهما ، وكذلك نلاحظه عند مدمني المخدرات ، إذ لا يغدو المخدر يعطي التأثير المرغوب بسبب الإفراط في استخدامه وذلك ناتج عن حماية الخلايا العصبية نفسها بإنقاص عدد المستقبلات المتوفرة للمواد المخدرة المستخدمة.

المصدر: 1
إعداد: تقى علي
إشراف: محمد بوخريص

Facebook Comments

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You may also like

هاتشيكو ، قصة وفاء ستبقى خالدة في التاريخ “صور+فيديو”

هاتشيكو، ربما يكون من أوفى المخلوقات على مر