يبدو إن وكالة ناسا وشركة سبيس-X ليست اللاعب الوحيد في مشروع استعمار المريخ، حيث اعلنت دولة الإمارات العربية المتحدة عن خطة طموحة خاصة بها لبناء مدينة بحجم شيكاغو على سطح الكوكب الأحمر.

في الوقت الذي تكون فيه رغبة الولايات المتحدة منصبة على ارسال البشرالى المريخ خلال العقدين المقبلين، فأن الإمارات تتبنى رؤية على المدى الطويل، مع مشروع “المريخ 2117” الذي يتضمن تصميم وبناء مستعمرة وتأهيلها بالإنسان على سطح المريخ خلال ال 100 سنة المقبلة.
الاعلان عن الخطة جاء في مؤتمر القمة العالمية الحكومات في دبي، حيث صرح بها نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة وحاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، واصفاً “المريخ 2117” بأنها جهود متواصلة للامارات العربية المتحدة لتطوير المعرفة العلمية وجعل استعمار المريخ امر ممكن، مع مساعدة من الشركاء الدوليين. واضاف الشيخ محمد ان “المشروع الجديد هو البذرة التي نزرعها اليوم، ونحن نتوقع من الأجيال القادمة ان تجني الفوائد، يقودها شغفها للتعلم لكشف النقاب عن المعرفة الجديدة، لقد كان الهبوط على الكواكب الأخرى حلما لفترة طويلة بالنسبة للبشر، هدفنا هو أن تتولى دولة الإمارات العربية المتحدة قيادة الجهود الدولية لجعل هذا الحلم حقيقة واقعة”.

وعلى الرغم من انها تبدو مبادرة ضعيفة الآن، الا انها خطة جدية، بعد التزام دولة الإمارات العربية المتحدة بإطلاق  مسبار الفضاء”الأمل” في عام 2020، إلى مدار المريخ ودراسة الكوكب الأحمر حتى 2023 على الأقل.

ومن الواضح أن المريخ 2117 هو مشروع طموح، الا ان التركيز الرئيسي للخطة في الوقت الراهن هو الاستثمار وتطوير البنية التحتية لتعليم العلوم في دولة الإمارات.
والمدينة المقررة هي تقريبا بحجم شيكاغو، ويبلغ عدد سكانها 600،000 حسب تصريح مدير اللجنة العلمية والبحثية سعيد عبد الله لل CNBC في القمة العالمية للحكومات قائلا “لقد اخترنا هذا العدد لأن الذهاب الى المريخ مثل الذهاب إلى جزيرة غريبة، في البداية لا يمكن ان يذهب كل شخص ، ثم بتطور التكنولوجيا الصاروخية، فأنه يجعل الناس يذهبون الى هناك بسهولة، ثم بتقدم تكنولوجيا الأوكسجين وجعل الكوكب يبدو أرضي اكثر، فهذا من شأنه أن يحفز الناس للذهاب “.


بينما لاتزال الكثير من التفاصيل الدقيقة غير واضحة في خطة المريخ 2117 فأنه ما زال لديهم قرن للعمل على ذلك، بعد كل شيء فأن التنفيذ الطويل الأمد للخطة قد يجعل منها أكثر واقعية من أحلام أخرى تم عقد العزم عليها للوصول إلى الكوكب الأحمر.
ومن الجدير بالذكر بأنه هناك مشروع لإستعمار المريخ بواسطة ايلون ماسك اعلن عنه في العام الماضي مقترحا بأن شركته سبيس-X  يمكن ان تبدأ رحلاتها الى المريخ بحدود 2023، من جانبها، تقول ناسا أن صواريخ الجيل القادم (SLS) – لديها ما يلزم لوصول البشر إلى المريخ، وقد اعلن الرئيس أوباما في أكتوبر 2016 متعهدا بأن وكالة ناسا يمكن أن تصل إلى المريخ في ثلاثينات القرن ال21.
المصدر 1

Facebook Comments

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You may also like

قريبا قد تكون حافظة هاتفك وإطارات سيارتك مصنوعة من السكـريات النباتيــة المتجددة

يتم إنتاج المطاط الصناعي والبلاستيك – المستخدم في