الجنس قبل الاسلام كان مشهوراً بالحرية سواء فى التعبير عنه او فى طرق ممارسته نظراً لعدم وجود اى قيود دينية او عقائدية ونظرا لطبيعة البيئة البدوية .

هنا سوف نعرض لكم أشهر اغرب أنواع النكاح قبل ظهور الإسلام ولا توجد دلائل توضح مدى انتشارة وسط القبائل وهذا لا ينفى وجوده

13658925915169ddefb42935169ddefb42ca

نكاح البدل

كان منتشر قديما في الجاهلية عند العرب وفيه يتم تبادل الزوجات بشكل مؤقت بين رجلين وذلك لغرض المتعة فقط لفترة متفق عليها ثم تعود بعدها كل إمرأة إلى زوجها.

04-kaare-bluitgen-s-1

المُخادِنَة

المخادنة هي المُصاحبة، وفيها ما ذكر في القرآن:”ولا متخذات أخدان”. إذ كانت بعض النساء قبل الإسلام، تصادق عشيقاً غير زوجها، ويقع بها. وهناك اختلاف حول كيفية المخادنة قبل الإسلام، وحتى بعده. فقيل إن المخادنة لا تصل إلى النكاح، ويكتفي العشيق من المرأة بالقبلة والضمة، كما قيل إنه النكاح. كذلك يُختلف في ما إذا كانت ممارسة سرية أو عرفاً متّبعاً، وإن كانت أكثر الدلائل تشير إلى كونها كانت سرية. فقد قال مثل عربي عن المخادنة:”ما استتر فلا بأس به، وما ظهرَ فهو لؤم”.

نكاح الاستبضاع

كطريقة لتحسين النسل كان يلجأ بعض العامة إلى دفع زوجته إلى طبقة النبلاء ” شاعر أو فارس أو ذو حسب أو نسب ” ليقوم بمعاشرتها ولا تعود لزوجها إلا بعد أن يتبين حملها وبعد أن تلد ينسب الزوج هذا الطفل اليه رغبة منه في تحسين النسل أو أنجاب الولد وهي عادة من عادات الجاهلية وقد نبذها الإسلام وحرمها.

المضامدة

وهى أن تتزوج المرأه أكثر من رجل فى نفس الوقت وعلى الرغم من انها كانت هذه العادة مكروهه لكنها كانت منتشره .

وقد أنشد أبو ذؤيب الهذلي، الشاعر الجاهلي المعروف: “تريدين كيما تضمديني وخالداً/ وهل يجتمع السيفان ويحكِ في غمدٍ؟”. ويروى أنه ألقى البيت السابق لمّا أشركت زوجته معه ابن عمه خالد بن زهير، وكان الهذلي يعتبر هذا النوع منكراً. وقال: “إني رأيت الضمد شيئاً نكراً”. وقال أيضاً في هذه الحادثة: “أردتِ لكيما تضمديني وصاحبي/ ألا لا، أحبّي صاحبي ودعيني”.

زواج الرهط

نكاح الرهط: مجموعة رجال دون العشرة . رهطيّة ” مزواجة” . وفي هذا النكاح يدخل على امرأةٍ واحدة عدّة رجال فيضاجعها كل منهم، وإن حملت ووضعت مولودها، ترسل في طلبهم جميعاً، وتسمّي مولودها باسم من ترغب منهم، ولا يمكن لأيّ رجل الاعتراض على ذلك.

أصحاب الرايات

نكاح الرايات فهو أن العاهرة في الجاهلية كانت تنصب على بابها راية : ليعلم المار بها عهرها فيزني بها , فقد قيل في قوله تعالى : وذروا ظاهر الإثم وباطنه سورة الأنعام  آية 120

 

هذه الانواع نهى عنها الاسلام كلها ووضع ضوابط شريعة لها , لاتوجد علاقة جنسية خارج عقد الزوجية فى الإسلام الذى يعتبر عقداً مقدساً مقدساً وإرادياً بين المرأة والرجل يتم باسم الله وعلى بركة الله. ولايسمح الإسلام بحال بعلاقات جنسية خارج هذا الاطار.

 

المصادر :- 1   2   3   4  5

Facebook Comments

‎تعليق واحد

  1. مقاله جميلة جدا وفعلا بتوضح اهميه الإسلام ونعمة الإسلام علينا الحمد لله

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You may also like

للأرض قمران

لأرض قمران ! اكتشف علماء وكالة ناسا شيئاً