يقع دير سانت سيمون، والمعروفة أيضا باسم كنيسة كهف في جبل المقطم في جنوب شرق القاهرة،، في المنطقة التي تعرف باسم “مدينة القمامة” نظرا لعدد كبير من جامعي القمامة التي تعيش هناك. وجامعى القمامه هم من نسل المزارعين الذين بدأوا يهاجرون من صعيد مصر إلى القاهرة في 1940. الفارين من ضعف المحاصيل والفقر جاءوا إلى المدينة بحثا عن عمل وانشاء مستوطنات مؤقتة في جميع أنحاء المدينة. في البداية، كانوا يقومون بتربية الخنازير والماعز والدجاج وغيرها من الحيوانات، ولكن وجدت في نهاية المطاف جمع وفرز النفايات التي ينتجها سكان المدينة أكثر ربحية من تربيه الحيوانات. فإن جامعى القمامه من خلال فرز القمامة المنزلية، جمع وبيع الأشياء ذات القيمة، في حين وفرت النفايات العضوية مصدرا ممتازا من المواد الغذائية لحيواناتهم. في الواقع، عملت هذا الترتيب بشكل جيد، لدرجة أن موجات متتالية من المهاجرين جاء من صعيد مصر للعيش والعمل في القرى القمامة التي تأسست حديثا من القاهرة.
zabaleen-church-1[6]
مصدر الصورة Gianluigi Guercia

zabaleen-church-6[6]

مصدر الصورة

zabaleen-church-3[2]

مصدر الصوره

zabaleen-church-2[2]

مصدر الصورة
zabaleen-church-5[6]

مصدر الصوره

zabaleen-church-14[6]

مصدر الصوره

zabaleen-church-8[5]

مصدر الصوره

zabaleen-church-15[6]

مصدر الصوره

zabaleen-church-4[6]

مصدر الصور zabaleen-church-4[6] zabaleen-church-13[2] zabaleen-church-16[2]” 1 2 3

تأسست الكنيسة القبطية المحلية في المقطم عام 1975

إعداد :- أحمد صلاح

المصدر :- 1 2 3

Facebook Comments

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You may also like

أشهر المعتقدات الخاطئة عن الجنس .

كثير من الشباب لديهم بعض المعتقدات والأوهام الخاطئة